‏إظهار الرسائل ذات التسميات منوعات. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات منوعات. إظهار كافة الرسائل

الفيتامينات و دورها في التغذية

0 التعليقات
الفيتامينات و دورها في التغذية:
إقرأ المزيد

Inspiring English Phrases

0 التعليقات
Inspiring English Phrases:
إقرأ المزيد

الكلاب يمكن أن تشم رائحة سرطان الرئة بدقة تصل إلى 97%

0 التعليقات
جميعنا نعلم أن الكلب هو أفضل صديق للإنسان، لكن الأبحاث الجديدة وجدت مرة أخرى أن حاسة الشم القوية لدى الكلاب قد تكون أيضا أفضل صديقة للطبيب. وقامت مجموعة من العلماء بتعليم ثلاثة كلاب من فصيلة "بيغل" رائحة سرطان الرئة في عينات دم من المرضى البشر. وقامت الكلاب بتحديد سرطان الرئة من عينة مأخوذة من مريض سرطان بشكل صحيح بنسبة 96.7%، وفقا لنتائج الاختبار. هذه ليست المرة الأولى التي يجد فيها العلماء أن الكلاب يمكن أن تستنشق السرطان، حيث إن دراسة جديدة أجرتها شركة الأدوية BioScent Dx تدعم هذه الأدلة. ومن المعروف أن الكلاب تتمتع بمستقبلات للرائحة أكثر دقة بـ10 ألف مرة من البشر، وقالت المؤلفة الرئيسية هيذر جونكويرا: "على الرغم من عدم وجود علاج للسرطان حاليا، إلا أن الكشف المبكر هو أفضل أمل للبقاء على قيد الحياة". وأضافت: "اختبار حساس للغاية يمكن أن ينقذ آلاف الأرواح، ويغير من الطريقة التي يتم بها علاج المرضى، كما أنه يمكن أن يمهد لمزيد من الأبحاث، ما يؤدي إلى أدوات جديدة للكشف عن السرطان". ويعتقد العلماء أن اكتشاف الكلاب لرائحة السرطان يمكن أن يتم استخدامه لتطوير طريقة غير جراحية للكشف عن السرطان. استخدم الباحثون شكلا من أشكال التدريب لتعليم الكلاب التمييز بين الدم الطبيعي وعينات من مرضى سرطان الرئة. واستطاع الكلاب الثلاثة تحديد العينات بشكل صحيح بنسبة 97.5%. وتم تقديم النتائج في الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية للكيمياء الحيوية. كما أطلقت شركة الأدوية BioScent Dx دراسة حول ما إذا يمكن استخدام الطريقة ذاتها للكشف عن سرطان الثدي، كما سيتم إجراء المزيد من الأبحاث لتحديد المكونات الكيميائية في عينات الدم التي تسبب الرائحة وتمكن الكلاب من شمها واكتشافها. وكانت دراسات أظهرت بالفعل أنه يمكن للكلاب التقاط "المركبات العضوية المتطايرة"، التي يتم إطلاقها في مراحل مبكرة للعديد من أنواع السرطان. الكلاب قادرة على اكتشاف تركيزات صغيرة جدا من الرائحة حوالي جزء واحد في تريليون- أي ما يعادل ملعقة صغيرة من السكر مذابة في اثنين من مسابح الأولمبياد. معظم المرضى الذين يعانون من سرطان الرئة، الذين غالبا ما يكونون دون أعراض في مراحله المبكرة، هم من المدخنين أو المدخنين السابقين. تشير الأرقام إلى أن واحدا فقط من كل عشرة مرضى لا يزال على قيد الحياة بعد خمس سنوات من تشخيصه؛ لأن المرض يكون قد انتشر غالبا في مكان آخر من الجسم.
إقرأ المزيد

تنميل الأطراف المتكرر, الأسباب والعلاج؟

0 التعليقات
تنميل الأطراف المتكرر
 الأسباب والعلاج؟
إقرأ المزيد

ابتكار “يخلق” الكهرباء من الثلوج

0 التعليقات
صمم علماء طرقا مبتكرة لاستيعاب طاقة معظم القوى الطبيعية الأساسية تقريبا، بما في ذلك الماء والرياح والطاقة الشمسية. والآن، قام باحثو جامعة كاليفورنيا “لوس أنجلوس” (UCLA)، بتسخير الثلج لأول مرة لإنتاج الطاقة، من خلال تصميم جهاز يطلق عليه “مولد الطاقة النانوية التجريبية القائم على الثلج”، أو “Snow TENG”، الذي يعتمد على تفاعل كيميائي أساس لإنتاج كهرباء ثابتة يمكن تسخيرها من أجل الطاقة. وقال ريتشارد كانير، أستاذ الكيمياء الحيوية وعضو معهد “NanoSystems” في “UCLA”: “تنتج الكهرباء الساكنة من تفاعل مادة واحدة تلتقط الإلكترونات، وأخرى تطرد الإلكترونات”. وفي هذه الحالة، عندما يسقط الثلج المشحون إيجابيا على صفيحة سيليكون ذات شحنة سالبة، تنتج الكهرباء الثابتة كردة فعل ناجمة عن الشحنتين المتعارضتين. وأوضح الباحثون أنه يمكن دمج الجهاز في الألواح الشمسية، للمساعدة في تعزيز كفاءتها في المناطق التي تشهد هطول الثلوج بانتظام. وغالبا ما تُدفن الألواح في الثلوج، ما يمنعها من “حصاد” أشعة الشمس. كما يمكن استخدام الجهاز لتشغيل التكنولوجيا القابلة للارتداء، والتي تُستخدم لتتبع حركات الرياضيين أثناء أداء الرياضات الشتوية. ويمثل جهاز “TENG” أحدث ابتكارات التكنولوجيا، مع تصميم غشاء عازل يساعد على فصل الزيت عن الماء، ما يمكن أن يساعد في تنظيف البيئة، بالإضافة إلى تصميم طريقة جديدة لإنشاء وتخزين الطاقة، التي يمكن أن تساعد في تصنيع سيارات الهيدروجين بأسعار معقولة.
إقرأ المزيد

Les distances astronomiques

0 التعليقات
Les distances astronomiques:
إقرأ المزيد